ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

الجاهلية المعاصرة خواطر إيمانية أخلاقيات لاإله إلا الله إلى أين ؟ التوحيد تذكرة قضية قرآنية لا تتغير طلب الرفعة والعز الأسوار الغليظة عظمة هذه الأمة

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / القاضي وطبق الرطب

القاضي وطبق الرطب

آخر الاسبوع ‬
القاضي وطبق الرطب :
في الدولة العباسية ، جاء القاضي إلى المأمون ، يطلب منه إقالته من القضاء ، قائلاً : أنا لا آمن نفسي في سلك القضاء .

فقال له الخليفة : ما الذي دعاك إلى ترك القضاء ؟ فقال : طرق منزلي أحدهم ، وفتح له الخادم ، فسلمه طبق من الرطب ، في بواكير قطف الثمرة  .

فطلبت منه أن يصف لي صاحب الطبق ، فعرفت أن له قضية غداً مع غريم له عندي في مجلس القضاء ، فطلبت منه أن يلحق به ويعيد له الطبق . مع شدة حبي للرطب .

فلما وقفا أمامي في مجلس القضاء ، لم يستويا في نظري ، ووجدت نفسي ، مائلة مع صاحب الرطب ، مع العلم أني لم أقبل هديته .

فتغيرت عليّ نفسي ، مع شدة خوف من الله ، وعلمي غلظ عقوبة القاضي الذي لا يتحرى النزاهة ، كما في الأثر ( قاضيان في النار ، وقاضي في الجنة ) .

هذا يذكرني بمقالة الأمريكي للطالب السعودي المبتعث الذي عرض عليه محاسن الإسلام .
فقال له الأمريكي : لاداعي ، توقف عن محاضرتك ، أنا أعلم أن دينكم يتضمن قيم رفيعة ومبادىء سامية : فهو يمنع الخمر والزنا والربا ويعاقب على الرشوة والفساد ، وأكل أمول الناس
نحن في الغرب ، لسنا في حاجة إلى محاضرات  ولا بعثات من الأزهر ، ولا أفلام .
نحن نريد أن نرى قيم الإسلام مطبقة في مجتمعاتكم سلوكاً وممارسة في حياتكم .
ولكننا نرى من المسلمين أفعالاً تتناقض مع القيم التي جاءت بها رسالتكم
فنرى المسلمين عندما يأتون إلى  بلادنا ، يتحرشون بالنساء ويشربون الخمر ، ويسرقون ويغشون ، ويكذبون .
أو كما قال “إرفنج” الأستاذ بجامعة تنسي الأمريكية : (أعطوني أربعين شاباً مّمن يفهمون هذا الدين فهماً عميقاً ، ويطبقونه على حياتهم تطبيقاً دقيقاً .
ويحسنون عرضه على الناس بلغة العصر ، وأسلوبه ، وأنا أتعهد بأن افتح بهم الأمريكتين : كان ذلك ، في معرض كلامه في محاضرة مخاطباً تجمعاً للمسلمين في مدينة جلاسجو ببريطانيا.
الخلاصة:-
الإسلام : محجوب عن العالم بسلوك المسلمين .
المطالب العالية

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.