ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

أسلحة الدمار الشامل السير إلى الله إنجلترا خارج السيطرة زفاف على نهر تايمز أكثرهم للموت ذكراً من أقوال الفقهاء الهدهد أمام سليمان روعة البيان اليقظة من روائع الأداء

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / التسامح من شيم الكبار

التسامح من شيم الكبار

التسامح من شيم الكبار :

ومن ضمن رسائل الإمام الكبير ابن تيمية : الصديق الأكبر

في قضية الإفك ، إلى دمشق : إني قد احللت كل مسلم

والذين كذبوا منهم في حلٍ من جهتي .

وأنتم تعلمون أن الصديق :

حلف ألا يصل مِسطح ، لأنه كان من الخائضين في أمر ابنته

عائشة  رضي الله عنها ، فأنزل الله تبارك وتعالى :

( وَلَا يَأْتَلِ أُولُو الْفَضْلِ مِنْكُمْ وَالسَّعَةِ أَنْ يُؤْتُوا أُولِي الْقُرْبَىٰ وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ۖ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا ۗ أَلَا تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ

فلما نزلت هذه الآية ، قال أبو بكر : ( بلى والله إني لأحب

أن يغفر الله لي ، فأعاد إلى مسطح النفقة .

المطالب العالية

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.