ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

ماالذي بلغ بك ماأرى إسأل أي ديمقراطي ميزان التعامل رؤيا منامية في عرفات طيب العيش الحياة مع القرآن المؤثرات على الفطرة الإبتلاء بالكرامات قيم قرآنية عليا أنوار في مواطن ثلاثة

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / ‫فاترينة الأزياء

‫فاترينة الأزياء

الأسبوعية ‬

‫فاترينة الأزياء

:‬  نُشر مؤخراً إحصائة عن حجم المبالغ  التي تصرفها المرأة الخليجية  على الصوالين ، وأدوات التجميل وأنواع المساحيق ،  فقد بلغت أكثر من سبعمائة مليون دولار  في عام واحد .  وهذه الإحصائة :  تشعرنا بمدى الجناية التي جنتها الحضارة المادية على عقلية المرأة  .
هذه الحضارة لم ترى في المرأة إلا دمية ،  أو متعة لإثارة الرغبة ، والشهوة واللحظة ، والترويج للمنتوجات التجارية ،   حتى اسماء العطور . عطر ( سكاندال) بمعنى  فضيحة .
هكذا أرادوا بالمرأة ، حينما صممت لها بيوتات الأزياء والموضة ، صمموا لها الفساتين ، ورسموا لها الفتحات على الصدر والظهر .
وحزّقوا لها البنطلونات ، وضيقوا البلوزات ، ودخلوا لها من نافذة غرورها ، حينما قالوا لها : 
ماأجمل صدرك ، ماأجمل كتفيك ، ما أروع ساقيك ، لو رفعتي الفستان قليلاً ، وما أكثر جاذبيتك ، عندما يكون هذا عارياً .! ووقعت المرأة في الفخ وخلعت ثوبها وقالوا لها : البيت سجن وإرضاع الأطفال يخرب جمال صدرك .
عيشي حياتك بالطول والعرض ، استثمري انوثتك قبل أن تشيخي . هكذا : دخلت الغواية إلى البيوت من كل باب ، وهكذا تجني  بيوتات الأزياء الملايين بترويج  هذا الفكر  الحضاري المتنور ، كما يزعمون . 

المطالب العالية . سعيد عطيه الرهراني

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.