ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

عاصفة الحزم :(الحرب النظيفة) تزكية النفوس كيف لنا هزيمة (الله أكبر) الرضى منحه من الله قادة كبار وقيم عليا رسالة من الدار الآخرة حفلة زفاف في لندن آثار الدعاء الإسلام في لندن وباريس فكر إلحادي

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / قادة كبار وقيم عليا

قادة كبار وقيم عليا

الأسبوعية 

قادة  كبار وقيم  عليا

: قيل : جاء إلى عمر ابن الخطاب شخص ، وقال له  : إن أي : جيش يقوده خالد ابن الوليد لا يمكن ان يُهزم .
فخاف عمر أن يفتتن الناس بخالد ، ويعتقدون  في خالد أن الإنتصارات  من عنده ، وليست من الله . أي : خاف على جيوشه من الشرك الخفي ، وإذا ما اعتقدوا ذلك  ، فسوف تنهزم الجيوش .
عمر رضي الله عنه بنى خوفه من الشرك الخفي ، على موقعة حنين ، فقد هُزم الجيش بسبب كلمة أطلقها أحدهم  قائلاً : ( لن نُغلب اليوم من قلة ).    ( لَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ ۙ وَيَوْمَ حُنَيْنٍ ۙ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنْكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُمْ مُدْبِرِينَ )
فعزل خالد وعين بدلاً منه أبا عبيده ابن الجراح : قائداً على الجيوش الإسلامية في الشام .   وتحول خالد من فوره جندياً في إحدى الكتائب  ، ولم يتمرد ، ويعلن العصيان  ويتولى السلطة العليا في الشام بالقوة ويستقل بها عن السلطة العليا في المدينة  وذلك خوفاً على وحدة الأمة من الفرقة والانقسامات .
وروي : أنه قيل لخالد : الجيوش كلها معك ، إذهب إلى المدينة واعزل عمر قال : (( والله ما كنت أقاتل حبًا في الشهرة وحباً في القيادة )) وما أنا إلا جندي يقاتل في سبيل الله ، في أي موقع ، قائداً أو جندياً .
ونحن نرى في هذه الأزمنة : أن السلطات السياسية في العراق ولبنان وزعامات عربية أخرى قبلهم : يرفضون  الإستجابة  لمطالب شعوبهم بترك مناصبهم الطائفية ، لأن الباعث وراء السلطة أساساً كان مبدأه المغنم .

المطالب العالية أبو نادر

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.