ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

صنّاع الحرب الكل سائر إلى الله عوامل التمكين هيمنة القوة حضارة بلا أخلاق أخلاقيات لا إله إلا الله آخر الأسبوع غار حراء لماذا لاتستجيبون لدعواتي هذا هو الغرب اليوم

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / معالم الغلبة

معالم الغلبة

معالم الغلبة

الذي يجعل أمة ما قوية غالبة بين الأمم ليس منازلها ولا ملابسها ولا مراكبها ولا مرافق حياتها الناعمة ولا فنونها  .

بل هي المبادئ ، والقيم التي تقوم عليها حضارتها ورسوخ هذه المبادئ في القلوب ، وهيمنتها على الأعمال .

وهذه الأشياء الثلاثة ، أي : استقامة المبادئ ، والإيمان القوي بها ، وهيمنتها الكاملة على الحياة العملية ، فالأمة التي توفرت فيها هذه الأمور الثلاثة فإنها لا جرم أن تكون غالبة بين الأمم.

تعلو كلمتها في الأرض  وينبسط نفوذها على الشرق والغرب ، وتتأصل كلمتها في القلوب ، وتكون معززة مكرمة وإن كانت تسكن الأكواخ وتلبس جلود الضأن ، وكان أفرادها ضامري البطون من الحاجة والفاقة

الدين القيم هو الذي يقيم جميع شؤون المعاش   فمبادئ الإسلام تطابق تلك الفطرة ،  الثابتة التي فطر الله عليها الانسان.

( فأقم وجهك للدين حنيفا فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله . ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون ) 

المطالب العالية

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.