ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

أسقط عن نفسك القلق أهوال يوم القيامة دروس وعبر المهارة في الدعوة إلى الله دقة التصويب وتدمير الأهداف أودية الغفلة القرية الكونية الصغيرة حياة الغربة وثنية في مكة(١-2) لطيفة ( أنت إنسان )

مسار الصفحة: الرئيسية / من روائع التفسير / أخلاق النبوة

أخلاق النبوة

أخلاق النبوة :-
قال الله  تعالى : ( قَالَ أَرَاغِبٌ أَنتَ عَنْ آلِهَتِي يَا إِبْرَاهِيمُ ۖ لَئِن لَّمْ تَنتَهِ لَأَرْجُمَنَّكَ ۖ وَاهْجُرْنِي مَلِيًّا ) .
قال : سلام عليك ؛ انظر الى الرفق واللين في أجمل معانيها من قبل الإبن ، والقسوة والعنف من قبل الأب الكافر ،
قال ابراهيم في مزيد من الشفقة والعطف والحنان على أبيه :
( سلام عليك سأستغفر لك ربي ) .
هذا خطاب عباد الله المؤمنين للجهال .
كما قال تعالى ؛ ( وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاماً) .
وقال تعالى : ( وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَضُوا عَنْهُ وَقَالُوا لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ ) .
تأمل الجانب الأخلاقي في العبد المؤمن الذي طبع الله نفسيته بهذه القيم السامية .
يرد على أبيه بعد ان سمع منه الطرد من البلد والتهديد بالقتل إن لم يهاجر .
وفي الجانب الآخر : القسوة والجفاء والعنف ، في اسوأ مظاهرها .
المطالب العالية :

sz1sz.com

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.