ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

المصحف في مجلس العموم الإمهال سنة ماضية الطريق الى الله مصارع الظلمة كيف تفهم الحكمة ؟ ومضات إيمانية من طرابلس إلى صنعاء لماذا الجزيرة العربية فطرة العبودية تبعات الفساد

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / آخر الاسبوع – 43

آخر الاسبوع – 43

آخر الاسبوع – 43
الفراعنة قديماً وحديثاً
قالوا إن فرعون بقي أكثر من ثلاثين عاماً لم يتعرض لمخاطر أمنية ، ولم يشعر بألم في جسمه أو حتى تصيبه زكمة أو صداع في رأسه .
فتوهم المسكين من أحواله ، أنه المالك لأمر نفسه ، وأنه الغني بذاته ، فأطغاه ذلك فتفرعن ، وحمله ذلك إلى الدعاء الربوبية ، صاحب الملك والحكم المطلق في أرض مصر ، وما يتبعها من مقاطعات .
ولو أنه عانى في تلك الفترة من مرض في جسده ، أو أصابته عاهة زلزلت كيانه : لستيقظ من سكرة العظمة وعلم أنه عبد مملوك ضعيف ، لا يملك لنفس ولا لغيره حولاً ولا قوة .
ومن الثابت أن الإنسان ، كله ضعف وفاقة .
وينبغي له أن يعلم أنه : لو جمع ثروات الدنيا كلها ، فإنه فقير ، وأنه لو أوتي علوم الأولين والآخرين فإنه جاهل ، وأنه لو تربع على عرش العزة وحكم كل أقطار الكرة الأرضية ، فإنه ذليل .
لأنه فقير بين يدي من أغناه ، وضعيفاً بين يدي من أقدره ، وذليلاً بين يدي من مكنه على عرش العزة .
والتاريخ أمامك انظر وتأمل من حولك كيف كان مصير الطغاة والبغاة والفراعنة الجدد الذين أفسدوا في الأرض ؟ .
من ذا الذي يغتر مهما كان غبياً أو مغفلاً ، بعوارض من مظاهر القوة والعلم والغنى والعافية .وتصفيق المستعبدين من حوله قال الله تعالى : (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۖ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ)…
المطالب العالية sz1sz.com

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.