ads

روائع الفوائد والحكم والبصائر واللطائف ودقائق العلم

والاستنباطات لآي من القرآن الكريم لكبار المفسرين

صنّاع الحرب الكل سائر إلى الله عوامل التمكين هيمنة القوة حضارة بلا أخلاق أخلاقيات لا إله إلا الله آخر الأسبوع غار حراء لماذا لاتستجيبون لدعواتي هذا هو الغرب اليوم

مسار الصفحة: الرئيسية / نسمات إيمانية / العصمة من فتنة الدنيا

العصمة من فتنة الدنيا

العصمة من فتنة الدنيا

وفيه خباب : قال : ( إن أصحاب محمد مضوا ولم تنقصهم الدنيا شيئاً ، وإنا أصبنا من الدنيا ما لا نجد له موضعاً إلا التراب ) .

قال أهل العلم : هذا السياق فيه تنبيه في أن زهرة الدنيا ينبغي أن يُخشى سوء عاقبتها ، وشر فتنتها من فتح الله عليه الدنيا ، ويحذر التنافس فيها والطمأنينة إلى زخرفها الفاني .

لأن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ خشي ذلك على أمته ، وحذرهم منه لعلمه أن الفتنة مقرونة بالغنى : فقد سمعت الأنصار بقدوم أبو عبيده من البحرين بجزيتها فقال لهم رسول الله : ( أبشروا وأملوا ما يسركم ، فوالله ما الفقر أخشى عليكم، ولكن أخشى عليكم أن تبسط عليكم الدنيا كما بسطت على من كان قبلكم ، فتنافسوها كما تنافسوها ، وتلهيكم كما الهتهم ) .

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( خير القرون قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم ، ثم يكون بعدهم قوم يشهدون ولا يستشهدون ، ويخونون ولا يؤتمنون ويظهر فيهم السمن ) هكذا خشي رسول الله على أمته وحذرهم لعلمه أن الفتنة مقرونة بالغنى .

ودل على أن فتنة الدنيا لمن يأتي بعد القرن الثالث ثم يكون من بعدهم قوم ( يظهر فيهم السمن ) . كذلك خشي عمر بن الخطاب فتنة المال ، فروي عنه : أنه لما أُتي بأموال كسرى بات هو وأكابر أصحابه في المسجد .

 فلما أصبح وأصابته الشمس فبكى فقال له عبد الرحمن بن عوف : ليس هذا حين بكاء ، إنما هو حين شكر . فقال عمر : أقول : ما فتح الله هذا على قوم قط إلا سفكوا دماءهم وقطعوا أرحامهم . وقال : اللهم منعت هذا عن رسولك إكراماً منك له ، وفتحته عليّ لتبتليني به ، اللهم أعصمني من فتنته .

فهذا كله يدل على أن الغنى بلية وفتنة : وهذا أمر مشاهد في هذه الأزمنة ، لا ترى في أروقة المحاكم إلا خصومات وقضايا بسبب المال .

المطالب العالية .

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.